الخميس، 27 مارس، 2014

ما حكم قيادة المرأة للسيارة ؟هل هو حرام ام حلال؟

 
  ما حكم قيادة المرأة للسيارة ؟هل هو حرام ام حلال؟
والجواب لأولي الألباب:
 يا عجبي من قوم يحرمون قيادة المرأة للسيارة ويعتبرون ذلك حرام 
ومن ثم يحللون أن يسوق بها بنقالي أو هندي وهو ليس بمحرم لها!!
ألم يقل محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:

[علموا أولادكم الرماية والسباحة وركوب الخيل]
فماهو البديل لركوب الخيل؟ إنها السيارات.. أليست البنات من ضمن الأولاد؟
 فنحن لا نحرم قيادة المرأة للسيارة، ولكن نحرم عليها تبرجها وهي تسوق السيارة أوتبرجها وهي تمشي على الأقدام في الشارع.
وكذلك نحرم أن يسوق بها رجل غير محرم لها فيكونوا بمفردهم في السيارة فتلك
 من خطوات الشيطان..
 فما خطبكم ترون الحلال حراماً، والحرام حلالاً يامعشر بعض علماء الأمة؟ 
فالحرام بينٌ والحلال بينٌ. فتذكروا قول الله تعالى:
{وَلَا تَقُولُوا لِمَا تَصِفُ أَلْسِنَتُكُمُ الْكَذِبَ هَذَا حَلَالٌ وَهَذَا حَرَامٌ لِتَفْتَرُوا عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ

 إِنَّ الَّذِينَ يَفْتَرُونَ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ لَا يُفْلِحُونَ (116)}
صدق الله العظيم [النحل]
وسلامٌ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين.
أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق